مجلة نور

عالمك الافتراضي المفضل

فيتامين سي علاج مساعد و بديل لمرض السرطان

img

من الممكن أن يكون كوب من عصير البرتقال أو الليمون أو أي نوع آخر من الخضروات والفواكه الذي يتضمن على أحجام عالية من فيتامين سي كفيل بالوقاية من الإنفلونزا والزكام، و يستعمل كعلاج منزلي لطيف لنزلات البرد،
وهذا لأهمية فيتامين سي للجسم على مختلَف المعدلات. وبما أن الجسد غير قادر على تصنعيه أو تخزينه، لهذا يُحذر بضمه إلى الإطار الغذائي اليومي لضمان صحة جيدة، ولإعفاء الأم من مطاردة الأسرة بحبات البرتقال ووجبات السبانخ طيلة هذا النهار. كما عرف عن فعاليته لمكافحة مرض السرطان قديماً كذلكً، غير أن أسلوب أخذه (عبر الفم) لم تثبت نجاعتها.

وأظهرت الأبحاث أن الأساليب العلاجية التقليدية لمرض السرطان كالعلاج الكيميائي والإشعاعي من الممكن أن تكون مؤذية للغايةً للجسم وفرص النجاة عن طريقها هزيلة. إذ توصل باحثون من جامعة أيوا إلى الدواء البديل الذي يشكله فيتامين سي لمساندة تلك الوسائل التقليدية. غير أنهم يعتقدون بأن الأسلوب التقليدية لأخذه (عبر الفم) غير مجدية للعلاج، حيث أثبتت التجارب أن لفيتامين سي نفع عظيمة وقوة بمكافحة أمراض السرطان إذا ما أعطي بالحقن الوريدي. وفق ما ذكره موقع (هايلبراكسيس) الألماني.

وكشفت التجارب التي أجراها الباحثون على الفئران بأن وجود جرعة عالية من فيتامين سي في الدم تهاجم الخلايا السرطانية وتقتلها دون أن تؤذي الخلايا السليمة. كما أثبتت الجولة الأولى من التجارب سلامتها على السقماء في المراحل المتقدمة.