مجلة نور

عالمك الافتراضي المفضل

طريقة تحضير النعناع الساخن

img

النعناع الساخن يعدّ مشروب النعناع الساخن أو النعناع المغلي واحداً من أشهر المشروبات الطبيعيّة الدافئة التي يُقبل على تناولها شريحة كبيرة من الناس حول العالم منذ القدم وحتى وقتنا الحاضر، وذلك بفضل مذاقه المُحبّب واللذيذ جداً، ونظراً لفوائده المتعدّدة التي تُحسّن من مستوى الصّحة البدنيّة، والعقليّة، وكذلك الفسيولوجية،
ونظراً لأهمية تناوله اخترنا أنّ نبين لكم أبرز فوائده في ما يأتي، إلى جانب طريقة تحضيره.

فوائد النعناع الساخن يعتبر مشروب النعناع الساخن من أفضل المشروبات الطبيعيّة الكفيلة بالتخلّص من كافّة مشكلات المعدة وكذلك القولون، بما في ذلك القولون العصبيّ، كما يخفف من حدة المغص الناتج عن العديد من العوامل، ويقلّل إلى حد كبير من الشعور بالغثيان، والرغبة في التقيؤ، كما يعتبر مفيداً جداً لصّحة الجهاز الهضمي، حيث يقلّل من احتماليّة الإمساك، ويزيد من مرونة الأمعاء. يعدّ طارداً طبيعياً للغازات، حيث يقضي على الشعور بالانتفاخ، ويخفّف من تشنجات المعدّة. يعزّز من صحّة وقوّة المرارة، ويُحسّن عمل القناة الصفراوية، ويحافظ على صحّة الكبد، وذلك بفضل احتوائه على نسبة عالية من الزيوت العطرية التي تزيد من إنتاج العصارة الصفراوية، التي بدورها تخلص من السموم المتراكمة في الجسم، وتساهم في هضم الدهون الصعبة، وتزيد من حيوية وكفاءة عمل الكبد. يضبط درجة حرارة الجسم، ويحول دون الارتفاع الكبير فيها، ويُقلّل من احتمالية الإصابة بالحمى. يُعزّز من قدرة الجهاز المناعي على مقاومة الجسم للإصابة بالأمراض المختلفة، وذلك بفضل احتوائه على نسبة مرتفعة من عنصر البوتاسيوم الهام لهذا الشأن. يقوّي العظام والعضلات، كونه يحتوي على نسبة مرتفعة من عنصر الكالسيوم. يقي من الالتهابات المختلفة، وخاصة التهاب الحلق، والجيوب الأنفية. يُخفّف من التوتر والقلق، ويقلّل من احتمالية الاكتئاب، ويحسّن المزاج بصورة ملحوظة، لذلك يوصى الذين يعانون من العصبية بتناوله. يخفّف الأرق، ويعين على التخلّص من اضطرابات النوم. يقاوم حبّ الشباب، والندوب بأشكالها المختلفة، كونه يحفّز هرمون الإستروجين، حيث يعد من أفضل مطهّرات البشرة التي تزيل الشوائب التي تتسبب في انسداد المسامات. طريقة تحضير النعناع الساخن نغسل أوراق النعناع جيداً. نغلي مئة وخمسين ملليلتراً من الماء على النار. نضيف ملعقة كبيرة من مسحوق أوراق النعناع إلى الماء المغليّ، ثمّ نتناوله ساخناً. أضرار النعناع الساخن في الختام يوصى بعدم الإفراط في تناول مشروب النعناع بكثرة خلال اليوم الواحد، وذلك تفادياً للمضاعفات غير المرغوبة، مثل الإسهال والتشنّجات ومشاكل القلب وغيرها، كما يحذّر الذين يعانون من حساسية اتجاه الأعشاب النباتية، واتجاه مركب المنثول، من تناوله كما ينصح البعض بعدم تناوله في حالة الاصابة بالربو.