مجلة نور

عالمك الافتراضي المفضل

هكذا تحبّ حبيبتك أن تعاملها أمام صديقاتها

لا شك أنّ لكل ثنائي طريقته الخاصة في التعامل، وقد تكون غارقةً في الرومانسيّة، أو يشوبها الكثير من السخرية والمرح، أو قد تكون بين هذا وذلك. لكن ما لا خلاف عليه، هو ضرورة الحرص عند التعامل أمام زملاء العمل أو الأصدقاء المشتركين، أو إن التقى أحدهما أصدقاء الآخر.

وفي هذا المقال، نخبرك كيف يمكن أن تعامل حبيبتك أمام صديقاتها، من دون أن تقلق من أن يحدث شيء يحرجها أو يثير غيرتها:

لا تحاول السخرية منها أمامهنّ…حتى لو كان هذا أسلوب تعاملكما

قد تكون معتاداً على السخرية من طريقة حديث حبيبتك أو مثلاً من ملابسها، حاول ألّا تفعل ذلك أمام صديقاتها لأنّه قد يحرجها وقد يعرّضها لسخريتهم وتهكّمهم.

لا تتودّد إلى إحداهنّ!

بخلاف الغيرة، سيُشعر تودّدك الزائد لواحدة من الموجودات في هذا التجمّع، صديقتك ببالغ الضيق، وسيضعها في موقفٍ محرجٍ جدّاً، خاصة إذا أشارت واحدة من الصديقات إليه.

فتجنّب فعل ذلك.

الحوارات الجانبيّة ليست أفضل شيء يمكن أن يحدث

قد تكون صديقاً لواحدة من الفتيات الموجودات في التجمّع، أو زميلاً لإحداهنّ في العمل.

لكنّ ذلك لا يعني أبداً أن تفتحا حواراً جانبيّاً بشأن أي موضوع لن تتمكّن شريكتك من المشاركة فيه.

هذا سيضايقها جدّاً من دون أي شك، ولذلك تجنّبه.

تلطّف معها…سيسعدها ذلك كثيراً

حاول مناداة شريكتك باسم تحبّه، أو تعمّد أن تلمس يدها بينما تتحدّث.

هذه التصرّفات الصغيرة جدّاً ستسعدها كثيراً وستشعرها باهتمامك، فلا تبخل عليها بها.

لا تسخر من إحدى صديقاتها

قد تظنّ أنّ هذا سيجعلك لطيفاً، ولكنّ العكس هو الصحيح1

فسخريتك من صديقاتها تحرجها جدّاً وتجعلك محلّاً للانتقادات بعد ذلك، وهو ما سيضايقها أكثر.